بما أن الشرق الأوسط مشهوراً جدا بمصطلح “الأعمال المدارة عائليا” فقد أصبحت الأعمال التجارية المدارة من قبل العائلة تقليداً في الشرق الأوسط ، حيث تؤسس الشركة أعمالها في العديد من المجالات الرئيسية في المنطقة، كما أنهم يسيطرون على حجم ومجال استثماراتهم، وعلاوة على ذلك يقومون بتوظيف عدداً قليلاً نسبياً من الأشخاص في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي تأتي مشوراتنا ثمارها مع الأعمال التجارية العائلية من خلال إيصال المشورة الخالية من العيوب. كما نصنع ونستنبط درعاً قانونياً لشركات وموارد العائلة من الأخطار الخارجية ونقاشات العائلة الداخلية.

يمنح ويؤكد مكتب محمد بني هاشم للمحاماة والإستشارات القانونية طريقاً واضحاً الى المستقبل ، حيث يكون قادراً على التعامل مع تأثيرات العائلة في إطار علاقة ترابطية مميزة وسيادة محلية لهيكلة مسارات العمل القانونية التي تتعلق بالموارد والأعمال، في حين بسط السيطرة الكاملة على دول مجلس التعاون الخليجي الشرق الأوسط. واستنادا الى ذلك نساعد هؤلاء المشاركين في موازنة ملكيتهم للموارد المعنية وبعض النقاط بصرف النظر عن دعمهم في تنظيم الموارد لشأن العائلة الخاص.

ان الارضية التي نستند عليها هي أرضية مدعمة بعنصر التواصل مع بعض الباحثين القانونيين الشرعيين ، وذلك لضمان أساس عناصر الأعمال للشركات العائلية بالكامل والمتوافقة مع قوانين الشريعة الاسلامية.

ان مهمتنا هي المحاولة في الترتيب النزيه للوائح والشرائع المتداولة في الوقت الحالي، والتي تعتبر قوية وقابلة للتكيف. حيث نتج عنها تحفيز عناصر العمل المنتجة ، وتحفيز العائلات لتكون جاهزة للإبلاغ عن التوقف او الاشتمال في سلطة التيار الرئيسي بحيث تسمح بإجراء تغيير دائم من ادارة العائلة الأولى لإدارة الأجيال القادمة.

خبراءنا

نرضي عملائنا الكرام من خلال خبرة ومهارة الخبراء المحليين والدوليين الذين يقومون بالأعمال التجارية العائلية ودعمهم بأفضل ما يملكون فيما يتعلق بالخدمات القانونية التي تقدم حصرياً لدى مكتب محمد بني هاشم للمحاماة والإستشارات القانونية ، كما نطمح ونحافظ على الاتصال الوثيق جداً بالأفرد المتخصصين ، وكما نحاول أيضا الحفاظ على العلاقات بمستوى اشراف الافقي لتقدم اعادة هيكلة عناصر الأعمال الاقليمية وتنظيم وتدريب الجيل الجديد ، والملكية. ونحن متميزون في تقديم المشورة والخدمات المتخصصة التالية:

  1. الدساتير المتعلقة بالأعمال العائلية.
  2. اعادة بناء الشركات التقليدية.
  3. العناصر المحددة للمخاطر التي تصمم عادة لمراقبة مخاطر العمل.
  4. اطارات ادارة الشركات العائلية.
  5. الادارة والفصل عند حدوث صراع بين الأجيال.
  6. تأسيس وادارة اماكن دعم الأعمال العائلية.

نمتلك خبرة جيدة جدا في الآتي:

  1. الهياكل القانونية التي تؤمن الأعمال وتراقب المخاطر القانونية والتعرض المنوط بمشاريع الأعمال العائلية.
  2. التعامل مع العناصر والخطط القانونية المعدة خصيصاً لتمنع توقف العمل بسبب انتقال الأعمال العائلية (مثل التقاعد أو القصور او الوفاة).
  3. إحكام الدساتير العائلية التي تراقب وتصنع قنوات للحوار والنقاشات المدنية والتجهيز للانتقال المعقول والمنهجي للإدارة المستقبلية.
  4. اعداد ترتيبات الادارة على ضوء ظروف العائلة والعمل الخاص.
  5. التحسينات المفيدة للأقارب اليافعين، افضل الممارسات لإخراج الزكاة، والعطاء الانساني العام.
  6. أنظمة دعم الشراء للأقارب الذين يرغبون في السيولة.
  7. لوائح واستراتيجيات وهياكل مخازن التنقل الخاصة بالأعمال العائلية.